ليس الهدف من الموقع الإساءة الشخصية للمسلم أو السخرية من عقيدته.. هدفنا هو الحوار الموضوعي القائم علي إستخدام الأدلة العقلية بطريقة حيادية ومحترمة

21 مارس، 2012

نواب السلفيين يرفضون الوقوف حداداً علي روح البابا

وسط فيض مشاعر البغضاء والعدوانية التي يحملها التيار السلفي تجاه كل ما هو قبطي في مصر.. نجد فئة محدودة من الكتاب والصحفيين المسلمين الشرفاء الذين مازالوا يحتفظون بإنسانيتهم ومصريتهم ولم تتنجس قلوبهم وضمائرهم بمشاعر الكراهية تجاه إخوانهم في الوطن بل صارت أقلامهم نبراساً يضيء الطريق المعتم الذي تسير مصر إليه الآن بكل آسف..
المقالة التالية هي للاستاذ احمد عفيفي وقد نُشرت بجريدة الدستور بتاريخ الأربعاء 21 مارس 2012 ويعلق فيها الكاتب المحترم علي الموقف المخزي للنواب السلفيين في مجلس الشعب حينما رفضوا الوقوف دقيقة حداد علي روح قداسة البابا شنودة الثالث بحجة ان الوقوف حداداً علي الأموات بدعة لم يأتي بها الشرع الإسلامي!
أحمد عفيفي يكتب: السلف «تلف».. دقيقة «حداد» لله!
زمان قال بيرم التونسي : ياهل المغني دماغنا وجعنا دقيقة سكوت لله ، رغم أن زمان لم يصل مستوى الانحدار في الأغنية إلى هذا المستوى الذي وصلنا إليه الآن .. ومع ذلك قال بيرم ما قاله .. ومادام الشيء بالشيء يذكر ، فما حدث من ممثلي حزب النور في مجلس الشعب يستحق الالتفات وان نقول لهم على طريقة عم بيرم : السلف " تلف" .. دقيقة " حداد " لله.
والله العظيم حاجة تضحك : رئيس المجلس يطلب الوقوف دقيقة حداد على البابا شنودة ويقف الجميع ويرفض ممثلو حزب النور .. ليه يا جماعة الخير : أصل الشرع مفيهوش كده ، ولن يُذكر في القران الكريم حكاية الدقيقة الحداد ديه .. فنقف ليه؟
.
يا سبحان الله .. سابوا كل حاجة في الشرع ومسكوا في ديه .. دقيقة حداد عشان خاطر ربنا في الراجل " الكباره " اللي مات .. هذا مخالف للشرع .. فكّروني بـ "علوان" عبد الله غيث في مسلسل " ذئاب الجبل "  النصاب والقاتل واللي بيعمل كل الموبقات ، وعندما أراد ان يتزوج على " مراته "  قال لك الشرع بيقول أربعة .. ورد عليه دبور " احمد ماهر " : انت سيبت كل شرع ربنا ، و" معكشتش " إلا في ديه !!
أه من جماعة السلف واللي بيقولوه .. يرفضون دقيقة حداد على روح ميت ويقفوا بالساعات " زنهار " أمام العسكر وأمن الدولة زمان " مش زمان أوي " ومش حرام : " اطيعوا الله ورسوله وأولي الأمر منكم " .. حتى لو كان أولي الأمر عايزين يتولع فيهم بجاز .. لأ .. إلا دوكهم .. محنش أد القرصة الميري .. اتقرصنا زمان واتلسعنا من أمن الدولة لحد ما قلنا أيوه حاضر طيب ، بس طلعت أيوه حاضر طيب مفيدة جدا .. أخذنا تمنها وبقينا في المجلس القوة التانية مباشرة .. وحبة حبة حنبقى الأغلبية الكاسحة ، وخلي " إخواننا " بتوع السياسة تنفعهم سياستهم .. صحيح إحنا في السياسة أبيض يارود زي أصحابنا ، بس في " لؤم "  الفلاحين مفيش مننا اتنين .. " إلبد " في الدرة واسمع الكلام .. الخروج على الحاكم كفر حتى لو كان ابن كلب.. تمام سعادتك .. ويزيدون : واللي يقول غير كده يبقى هو اللي ابن ستين كلب . طيب الراجل الكبير حيقع والمسألة جد وباين ان الثورة حتكمل .. ندخل وبسرعة ع الخط ونهبش لنا هبشة ونرجع لقديمه : الخروج على النظام العسكري حرام طول ماهو قاعد ومتمكن وبأيده يقعّد ده ويطّير ده .. لحد ما يمشي ونشوف مين اللي بعده ونقول له : يا سيدي أمرك أمرك يا سيدي .. ولجل خاطرك خاطرك يا سيدي مقدرش اخالفك لأني عارفك تقدر تحط الحديد في ايدي .
مش عايزين يقفوا دقيقة حداد على الراجل الكباره عشان في شرع أبوهم مفيش كده ، مش مسألة مسيحي ومسلم .. مسالة مبدأ .. يا سلام . حوش المبادئ .. نازلة ترف على راسنا ، وعندما يسأل بحسن نية أخونا وائل الإبراشي - بعد التعديل -  واحد منهم : ليه رفضتم الوقوف دقيقة حداد على البابا ؟ .. يغضب أخونا السلفي ويقول له : انا أبويا مات وموقفتش عليه حداد ، ثم يغلق السماعة في وشه ، مع آن الابراشي - بعد التعديل والعقل اللي نزل عليه فجأة - بقى واحد منهم وبيسمع الكلام هو كمان.
شرع ربنا مفيهوش دقيقة حداد ،  لكن في عرفهم فيه التدليس والنفاق والكبير كبير والنص نص .. نص نص ، والغلبان منعرفوش .. طريق السلامة يابا .. المركب اللي تودي .. الناس اللي اتقتلت؟ .. عمرهم خلص لحد كده " إذا جاء أجلهم لايستأخرون ساعة ولا يستقدمون " .. والعسكر اللي بهدلنا وعرّى بناتنا ؟ .. المكتوب ع الجبين لازم تشوفه العين " .. طيب وأمهات الشهداء وأهاليهم ؟ .. " يا بختهم ضمنوا الجنة حد طايلها .. كل شهيد يشفع لـ 70 " .. بس خلاص كده.. والقصاص بتاع ربنا ؟ " فمن عفا واصفح فأجره على الله".
ميغلبوش " ولاد الهرمة " .. بالصح والغلط يجيب لك أية من القرآن .. بس ياخدوا موقف رجولي واحد قصاد كل اللي حصل واللي حيحصل لأ .. عيب وحرام وميصحش.. حتى كبيرهم المرشح المحتمل للرئاسة عمنا حازم صلاح ابو اسماعيل " فنجري بق " .. كلام كلام كلام .. ماباخدش منك غير كلام .. إلى أخر أغنية صباح .. وانت أتاريك بيّاع كلام بيّاع كلام  .. يقولك عمك أبو اسماعيل : العسكر لازم يمشوا امبارح مش النهارده ولا بكره .. ويزيد : اللي بينا وبينهم مش دم وبس .. ده بقى دم وعرض .. اللهم ما اصلي على النبي .. طيب فين الفعل بقى؟  الفاعل أهو والمفعول به أهو .. فين فعلك انت يا راجل يا بتاع ربنا؟ .. ولا حاجة.. أعادي العسكر وروحي في أيديهم .. ياخي " ... " !
وزيد البلة طين ، وواحد من السلفيين يزج باسم عمنا بتاع الهامر محمد حسان ضمن لجنة المائة اللي حتحط الدستور .. شفتوش حلاوة اكتر من كده .. بتاع الهامر والقصور حيشارك في وضع الدستور ويمكن يضيف مادة جديدة ويصر على أن يكون نصها كالتالي : إلا العسكر والجيش .. محدش يجي ناحيتهم .. دول أبونا وامنا وخالنا وعمنا .. محدش يقول لهم من أين لك هذا .. ولا فين حق ولادنا اللي ماتوا .. ولا شرف بناتنا اللي اتمرمط في الوحل .. واتركوهم ينعمون بغنيمتهم.. واللي يقرب منهم .. وحق لا اله الا الله .. حاقتله" .
أدي البيضة وادي اللي سلقها .. وادي اللي أكلها والعة .. وادي الغلابة اللي مش لاقيين ولا حتة.
عشان كده الخال الأبنودي وهالة سرحان بتسأله ع اللي جرى واللي حيجري والرئيس القادم مين هو ؟ .. فرد عليها : اللي العسكر والإخوان عايزينه .. فتسأله: أمال الثورة قامت ليه ؟ فيرد ردا قاطعا مانعا جامعا: قولي .. أمال الثورة التانية .. حتقوم ليه.
معقولة يا خال فيه ثورة تانية ؟ تسأله هالة
ويجيب شاعرنا العبقري من روائع شعره : أبدا بلدنا للنهار .. بتحب موال النهار لما يعدّي في الدروب ويغني قدام كل دار.

ليست هناك تعليقات:

Related Posts with Thumbnails