ليس الهدف من الموقع الإساءة الشخصية للمسلم أو السخرية من عقيدته.. هدفنا هو الحوار الموضوعي القائم علي إستخدام الأدلة العقلية بطريقة حيادية ومحترمة

10 أكتوبر، 2010

ممنوع أخذ القمل من رأس المسلم!


إقرأ معي هذا الحديث:

عن كعب بن عجرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال له لعلك آذاك هوامك* قال فقلت نعم يا رسول الله فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم احلق رأسك وصم ثلاثة أيام أو أطعم ستة مساكين أو انسك بشاة.

الراوي: كعب بن عجرة - المحدث: ابن عبدالبر
المصدر: التمهيد - لصفحة أو الرقم: 2/233 - خلاصة حكم المحدث: صحيح

* الهوام: حشرات الرأس كالقمل وغيره.

فهمنا من هذا الحديث أن الرسول قد أمر الصحابي المقمل كعب بن عجرة بحلاقه رأسه للتخص من القمل الذي كان يؤذيه.. لكنا لم نفهم لماذا أمره أيضاً بالصوم أو إطعام المساكين أو نسك شاة..؟؟ فما علاقة التخلص من قمل رأسه بهذة الفروض المذكورة..؟؟

بعد أن بحثنا في كتب الفقة وكتب شرح الأحاديث عن إجابة هذا السؤال توصلنا للحقيقة الصادمة!

إليك ما وجدناه في كتاب المنتقي شرح موطأ مالك :

(ش) : قوله صلى الله عليه وسلم لعلك أذاك هوامك يريد القمل فهو هوام الإنسان المختص بجسده فلما رأى رسول الله صلى الله عليه وسلم كثرتها سأله عن تأذيه بها فأعلمه بذلك فقال له : احلق رأسك يحتمل أن يكون ذلك على وجه الندب على ما تقدم ويحتمل أن يكون على وجه الإباحة ثم أعلمه بما يلزمه في حلق رأسه وهي الفدية وهذا يدل على أن إزالة القمل عن رأس الإنسان ممنوع ومما يجب به الفدية وإلا فقد كان يأمره بمشط رأسه واستعمال ما يقتلها ويزيلها مع بقاء شعره لكن لما كانت الضرورة تبيح الأمرين لأنه إنما تجب بإزالتها في حال واحدة فدية واحدة وهو أقرب تناولا فيما يريد وأعم منفعة وراحة أمره بالحلاق .


(مسألة) وهذا حكم إزالة القمل عن الجسد في المنع منه وقال الشافعي : إن أخذ القملة من الجسد مباح ولا شيء فيه وفي أخذها من الرأس الفدية بشيء لا لأجل القملة ولكن لأنه ترفه بأخذ الهوام من رأسه وأزال الأذى والدليل على ما نقوله أن هذا أزال قملة من حبسها لغير ضرورة فكان ممنوعا من ذلك يجب به عليه فدية أصل ذلك إذا أخذها من رأسه .

( فصل ) وقوله ولا يقتل قملة ولا يطرحها من رأسه إلى الأرض ولا من جلده ولا من ثوبه فإن طرحها فليطعم حفنة من طعام وذلك أنه ممنوع من قتل شيء من الحيوان وممنوع من طرح القمل عن جسده لأنها من دواب الجسد فلا يطرحها عن شيء من جسده رأس ولا غيره ولا عن ثوب يكون على جسده مما يلبسه ؛ لأن ذلك من باب قتله وقد تقدم دليلنا على الشافعي في إجازة طرحها عن جسده بما يغني عن إعادته هنا فأما من لم يكن من دواب جسده كالنمل وغيره فإن له طرحه عن جسده وإنما وجب عليه حفنة من طعام في قتل القملة لقلة ما طرح منها وأنه لم يبلغ مبلغ إماطة الأذى ولو جهل فنقى رأسه أو ثوبه حتى ينتفع بذلك لكان عليه الفدية وأما إذا قتل قملة أو قملات فإنه يطعم حفنة أو حفنات من طعام وما أطعم أجزأه قاله ابن حبيب ووجه ذلك أن من أزال عن نفسه القمل الكثير الذي ينتفع بإزالته وينقي جسمه منه فعليه الفدية لأن النبي صلى الله عليه وسلم في قصة كعب بن عجرة لما رأى عليه الهوام فقال : أتؤذيك هوامك فأباح له الحلاق وأمره بالفدية لأنه أزال عن نفسه أذى الهوام وأما إذا لم يزل منه إلا اليسير الذي لا يستضر به لعلة ولا ينتفع بإزالته لكثرة ما يبقى عليه منه فليس عليه فيه إلا إطعام شيء على ما ذكر لأنه لم يزل أذاه .

القمل! وما أدراك بالقمل!

ما شاء الله.. ما شاء الله..
أخذ القملة من الجسد مباح.. لكن أخذها من الرأس ممنوع!
ما رأيك يا عزيزي المسلم فيما قاله الإمام الشافعي..؟؟
أي دين وفقه هذا الذي يأتي بمثل هذة السخافات..؟!!

من هنا وجب التنبية علي كل مسلم مصاب بالقمل..

الأفضل لك أن تظل مقملاً يا مسلم.. وممنوع عليك آخذ القمل من رأسك!
فإن فعلت ذلك فعليك بالفدية!!!

هناك تعليقان (2):

غير معرف يقول...

السلام على من اتبع الهدى
اولا من يشتم او يسب فهو خطأ الشخص وليس خطأ الدين فمنكم من يشتم ويسب فما تعلقيك عليه , اما سبب دخولى وردى فأنى ارجو ان تنشر التعليق فكما ذكرت انك ستنشره فى كل الاحوال عدا ان يسب احد على دينكم , المهم عندى هو توضيح الحق واتمنى فى انك لم تكون على درايه به ولم تتعمد فى ان تمنع من نشره وهو سبب امر الرسول عليه افضل صلاة وسلام من المصاب بالأذى بالفديه او الصوم , لأنه امره بحلق رأسه فى فترة لا يجوز للمسلم الناوى على الحج فى ان يحلق رأسه وهى فترة الاحرام وهذه من نسك الحج , ولما امر الرسول عليه افضل الصلاة والسلام من الرجل حلق رأسه فبذلك خالف النسك فأمره الله عز وجل بأن يقوم بالفديه او الصيام كفاره له حتى يستطيع ان يكمل مناسك الحج , ارجو ان اكون قد وصلت اليك المعلومه بطريقه مناسبه وشكرا على صدرك الرحب فى ان تكمل قرأة بقية رسالتى

غير معرف يقول...

واضح انك مذاكر الدين الاسلام وحافظ احاديثه لكنك بتغلط بالنبى الذى ارسل بعد نبيك ونحن امرنا بالايمان بالانباء جميعا ونؤمن بعيسى وموسى ومحمد عليه افضل الصلاة والسلام رسولى حبيبى كرم من الله قبل خلق سيدنا عيسى عليه السلام لقد كتب الله اسمه على عرشة قبل خلق الارض ومن عليها وليس ايمانك بدين يعنى ان تسئ اليه المسلمون المؤمنون لا يسئون الى دين او رسول

Related Posts with Thumbnails