ليس الهدف من الموقع الإساءة الشخصية للمسلم أو السخرية من عقيدته.. هدفنا هو الحوار الموضوعي القائم علي إستخدام الأدلة العقلية بطريقة حيادية ومحترمة

12 نوفمبر، 2010

ومبشرا برسول يأتي من بعدي اسمه أحمد !!

وإذ قال عيسى ابن مريم يا بني إسرائيل إني رسول الله إليكم مصدقا لما بين يدي من التوراة ومبشرا برسول يأتي من بعدي اسمه أحمد فلما جاءهم بالبينات قالوا هذا سحر مبين  (الصف : 6)

هذة الآية القرآنية التي طالما تشدّق بها المسلمون في كل العالم وإعتبروها دليل قاطع يثبت صدق نبوة رسولهم المزعوم محمد بن عبد الله!

بالطبع إذا طلبت من اي مسلم أن يبين لك أين قال عيسي إنه يبشر برسول اسمه أحمد في الإنجيل, ستجده علي الفور يقول لك إن هذا الإنجيل قد حُرف وتبدل!

لوكان عيسي حقاً قد بشَر برسول الإسلام في الإنجيل, فكيف يسمح إله الإسلام للنصاري أن يبدلوا هذا الإنجيل ويحرفوا كلام عيسي الذي بشّر فيه بمجيء رسول الإسلام وهذة البشارة تعتبر بمثابة دليل قاطع يثبت صدق نبوة هذا الرسول..؟!! والسؤال الأهم من ذلك.. كيف يسمح إله الإسلام لنفسه بأن يستخدم كلام عيسي هذا  كدليل علي صدق محمد, وقد أصبح هذا الكلام غير موجوداً الآن ذلك لأن الإنجيل قد حُرف وتبدّل كما يعتقد المسلمون..؟!!

كيف تكون هذة الآية القرآنية دليل علي صدق نبوة محمد بن عبد الله في حين أنه لا يوجد نص من الإنجيل يؤكد مثل هذا الكلام..؟!!

فإن كان الإنجيل قد تحرف بالفعل كما تتدعون, فما هي الفائدة إذاَ من ذكر هذة الآية في مثل هذة الحالة..؟!!

أليس من الممكن في يوم من الأيام أن يأتينا شخص اسمه (بسيوني) مثلاً ويدعي قائلاً إن عيسي قد تنبأ عن مجيئه قائلاً إني أبشركم برسول يأتي من بعدي اسمه بسيوني..؟!!! وحينما نسأل بسيوني هذا عن الدليل.. يقول لنا بكل بساطة: إن الدليل ليس موجوداً الآن ذلك لإنكم قد حرفتوا الإنجيل!!

لنفترض إنك ضابط شرطة وقمت بإيقاف شخص للإشتباه فيه وطلبت منه البطاقة الشخصية للتحري عن شخصيته. فماذا سيكون رد فعلك كضابط إن قال لك هذا الشخص الموقوف إنني لا أملك بطاقة هوية لأنها قد ضاعت مثلاً..؟!! فهل أنت كرجل أمن ستصدقه بكل هذة السهولة وتتركه في شأنه بدون أن تتحري الصدق..؟!! لنفترض أن هذا الشخص يقول الصدق و أن بطاقته بالفعل ضاعت.. أليس من حقك - رغم صدق هذا الرجل - أن تتأكد من شخصيته لربما يكون هذا الشخص قاتل وهارب من العدالة مثلاً..؟!!

ماذا سيكون رد فعلك كمسلم لو جاء أتباع ميرزا غلام وادعوا قائلين بأن رسول الإسلام قد بشر برسول يأتي من بعده اسمه ميرزا..؟!! وحينما طلبت منهم الدليل علي هذا الإدعاء, قالوا لك بكل بساطة أن القرآن تم تحريفه وتبديله وقد ضاعت هذة النبوة المزعومة!!


فهل ستقبل بهذا الهراء أيها المسلم..؟!!

هناك 13 تعليقًا:

انسان جديد في المسيح يقول...

شكرا على المقال اخي الغالي، ودعني اضيف، لو كان عيسى اخبر باسم النبي الآتي من بعده وقال ان اسمه احمد ، وسوف نفترض مع المسلمين انهم تم تحريف النص الانجيلي، ولكن بالطبع سيكون هذا التحريف تم لاحقا وليس فور نطق عيسى لهذه الكلمات، وعلى هذا اليس من المفترض ان نجد اليهود والنصارى كلهم اولادهم باسم احمد انتظارا ان يكون هو النبي المنتظر ؟ فهل يذكر التاريخ ان احدا من اليهود او المسيحيين قام بتسمية ابنه احمد ؟ الاجابة هي لا ، ليس ولا واحد.

SERVANT OF JC يقول...

شكرا لك عزيزي إنسان جديد في المسيح..

بالفعل هذة ملاحظة جيدة وهامة جداً..

لو كان عيسي (المسيح) بالفعل بشّر بنبي اسمه أحمد لكنت تجد المسيحيين كما قلت يسمون ابناءهم بهذا الاسم علي أمل ان يكون أحداً منهم هو النبي المنتظر!!

أشكرك مرة أخري عزيزي وأحييك علي هذة الإضافة الممتازة..

لعل الأصدقاء المسلمين يفكرون ولو قليلاً في هذة التساؤلات ووقتها فقط سيدركوا كذب هذا الرسول الذي إدعي بأشياء هي محض إفتراء وتلفيقات من وحي خياله المريض!

God bless you :)

QFanTasyQ يقول...

الـسـلام عـلـى مـَن اتــبـعَ الهــدى. في البداية أنوه على شيء غفلت عنه يا صاحب هذه المدوّنـة ، بأن تحترم مقدساتنا ولو بشيء اليسير على نفسك إن لم تستطع ، فعندما تفتخر في الخانة التي تعرف على نفسك فيها بأحترام معتقدات الآخرين ومن ثم تستهزئ في نقاشات عقائدية دينية! عمومــًا سأجيبك على ما تريد ولكن هذّب نفسك وأترك التعصّب الديني ما إذا ظهرَ الحق جليــًا : أخي أنت تريد أدلــّة لا تــُلامس الواقع أبداً ، فقولك (إذا طلبت من اي مسلم أن يبين لك أين قال عيسي إنه يبشر برسول اسمه أحمد في الإنجيل, ستجده علي الفور يقول لك إن هذا الإنجيل قد حُرف وتبدل!) بمعنى حديثك أنك تريد إلزامــًا ما وردَ في القرآن الكريم كآية التبشير بمحمّد (عليه الصلاة والسلام) أن توجد في الإنجيل وهذا ليسَ صحيحــًا ، فأنت تــثــق بل تستيقن أنّ الإنجيل كلام الله (ولا أدري أي نسخة فيهم) ونحن نقرّ بأدلتنا أنّ القرآن كلام الله والإنجيل قد حــُرّف .. فتعال لنرى من معه الحق: إن أسم محمّد لعلمك قد ذُكــِرَ في الإنجيل ، شاهد هذا وتمعــّن جيداً

http://www.youtube.com/watch?v=cur_6aYs_7k

وسـتــُـصعق ما إذا سمعت أسم نبينا الكريم في الإنجيل المحرّف ، وقد حفظ الله تعالى أسمه للدليل القاطع . ولا تتغنى يقولك هذا كثيراً (لوكان عيسي حقاً قد بشَر برسول الإسلام في الإنجيل, فكيف يسمح إله الإسلام للنصاري أن يبدلوا هذا الإنجيل ويحرفوا كلام عيسي الذي بشّر فيه بمجيء رسول الإسلام وهذة البشارة تعتبر بمثابة دليل قاطع يثبت صدق نبوة هذا الرسول..؟!! والسؤال الأهم من ذلك.. كيف يسمح إله الإسلام لنفسه بأن يستخدم كلام عيسي هذا كدليل علي صدق محمد, وقد أصبح هذا الكلام غير موجوداً الآن ذلك لأن الإنجيل قد حُرف وتبدّل كما يعتقد المسلمون..؟!!)

فهمك للآية خاطئ ، مما رتبتَ عليها ما لا تتحمله الآية من تأويلات ، فإن كنت إنسان واثق من نفسك وباحث عن الحق أقرأ تفسيرها كاملآ وقل فقط قبل لا تبدأ (أعوذ بالله من الشيطان الرجيم)

http://www.rasoulallah.net/v2/document.aspx?lang=ar&doc=790

وقبل الختام أسأل الله الذي هو ربي وربك أن يهدينا إلى الحق مهما اختلفنا ، اللهم آمين.

بالختام شاهد معي هذه المناظرة وأنظر لأجوبة الإسلام على تساؤلات المسيح والعكس بالمقارنة ، أرجوك ركــّز بما أنك تثق أنك على الدين الحق:

http://www.youtube.com/watch?v=swI8Dl0s8GM

QFanTasyQ يقول...

الـسـلام عـلـى مـَن اتــبـعَ الهــدى. في البداية أنوه على شيء غفلت عنه يا صاحب هذه المدوّنـة ، بأن تحترم مقدساتنا ولو بشيء اليسير على نفسك إن لم تستطع ، فعندما تفتخر في الخانة التي تعرف على نفسك فيها بأحترام معتقدات الآخرين ومن ثم تستهزئ في نقاشات عقائدية دينية! عمومــًا سأجيبك على ما تريد ولكن هذّب نفسك وأترك التعصّب الديني ما إذا ظهرَ الحق جليــًا : أخي أنت تريد أدلــّة لا تــُلامس الواقع أبداً ، فقولك (إذا طلبت من اي مسلم أن يبين لك أين قال عيسي إنه يبشر برسول اسمه أحمد في الإنجيل, ستجده علي الفور يقول لك إن هذا الإنجيل قد حُرف وتبدل!) بمعنى حديثك أنك تريد إلزامــًا ما وردَ في القرآن الكريم كآية التبشير بمحمّد (عليه الصلاة والسلام) أن توجد في الإنجيل وهذا ليسَ صحيحــًا ، فأنت تــثــق بل تستيقن أنّ الإنجيل كلام الله (ولا أدري أي نسخة فيهم) ونحن نقرّ بأدلتنا أنّ القرآن كلام الله والإنجيل قد حــُرّف .. فتعال لنرى من معه الحق: إن أسم محمّد لعلمك قد ذُكــِرَ في الإنجيل ، شاهد هذا وتمعــّن جيداً

http://www.youtube.com/watch?v=cur_6aYs_7k

وسـتــُـصعق ما إذا سمعت أسم نبينا الكريم في الإنجيل المحرّف ، وقد حفظ الله تعالى أسمه للدليل القاطع .

QFanTasyQ يقول...

ولا تتغنى يقولك هذا كثيراً (لوكان عيسي حقاً قد بشَر برسول الإسلام في الإنجيل, فكيف يسمح إله الإسلام للنصاري أن يبدلوا هذا الإنجيل ويحرفوا كلام عيسي الذي بشّر فيه بمجيء رسول الإسلام وهذة البشارة تعتبر بمثابة دليل قاطع يثبت صدق نبوة هذا الرسول..؟!! والسؤال الأهم من ذلك.. كيف يسمح إله الإسلام لنفسه بأن يستخدم كلام عيسي هذا كدليل علي صدق محمد, وقد أصبح هذا الكلام غير موجوداً الآن ذلك لأن الإنجيل قد حُرف وتبدّل كما يعتقد المسلمون..؟!!)

فهمك للآية خاطئ ، مما رتبتَ عليها ما لا تتحمله الآية من تأويلات ، فإن كنت إنسان واثق من نفسك وباحث عن الحق أقرأ تفسيرها كاملآ وقل فقط قبل لا تبدأ (أعوذ بالله من الشيطان الرجيم)

http://www.rasoulallah.net/v2/document.aspx?lang=ar&doc=790

وقبل الختام أسأل الله الذي هو ربي وربك أن يهدينا إلى الحق مهما اختلفنا ، اللهم آمين.

بالختام شاهد معي هذه المناظرة وأنظر لأجوبة الإسلام على تساؤلات المسيح والعكس بالمقارنة ، أرجوك ركــّز بما أنك تثق أنك على الدين الحق:

http://www.youtube.com/watch?v=swI8Dl0s8GM

SERVANT OF JC يقول...

سلام السيد المسيح لمن يقبل سلامه..

الأخ (فان تاسي)..

أولاً .. أشكرك علي مرورك وتعليقك.

ثانياً .. وكما قرأت في الخانة التعريفية.. فأنا أحترم حريتك في أن تؤمن بما شئت. ولكن لا تفرض عليّ أن أحترم عقيدتك. أنا لست مطالب بإحترام الإسلام.. ولكن في نفس الوقت أنا لا أسعي للسخرية منها. فهذا ليس إسلوبي في الحوار مع الآخر. أنا هنا فقط أناقش القرآن وأناقش عقيدة الإسلام بحرية تامة, والنقاش هذا طالما انه يتم بطريقة موضوعية قائمة علي الأدلة والبراهين العقلية, فلماذا أنت منزعج؟ وكما أخبرتك فأنا لا أتعمد إستخدام اي اسلوب استفزازي كما يفعل البعض.. فلا أدري لماذا لا يريد المسلم لغيره أن يناقش القرآن, بينما يعطي الحق لنفسه في ان يطعن في كتب أهل الكتاب ويصفها بالتحريف دون اي دليل..؟!

ثالثاً .. يقول القرآن ان المسيح عيسي قد بشّر بمحمد قائلاً: (وأبشركم برسول يأتي من بعدي اسمه أحمد). ولا أدري أين ومتي ولمن قال المسيح هذة البشارة!! فإن لم تكن هذة البشارة موجودة في الإنجيل (الذي هو محرف علي حد زعكم), فقل لنا أين نجدها.. وما الدليل علي قول المسيح لهذة البشارة..؟ وهل من شهود سمعوا المسيح يقول مثل هذة البشارة..؟؟ إن لم يكن هناك ما يثبت قول المسيح لهذة البشارة.. فهي بشارة غير مقبولة! وفي الواقع المسيح لا يمكن ان يبشر بمجيء اي انبياء.. لا محمد .. ولا غيره.. لماذا؟ لأن المسيح قد تمم ما جاء من اجله وهو الفداء وخلاص البشرية.. ومن هنا نحن لسنا في حاجة إلي مجيء اي انبياء آخرين! إذن فالمبدأ نفسه مرفوض..

رابعا .. أود ان اوضح ان الإنجيل ليس مجرد "كتاب من النصوص" منزل من السماء عبر جبريل كما هو الحال مع القرآن. الإنجيل هو البشارة المفرحة أو الخبر السار. الإنجيل ليس مجرد نصوص.. الإنجيل هو العمل الكفاري الذي جاء به المسيح.. الإنجيل بشارة وليست نصوص محفوظ في ألواح محفوطة.. هذا الأمر لا يفهمه 99.9% من المسلمين!

SERVANT OF JC يقول...

الأخ (فان تاسي)..

أطلب منك أن تقرأ ما نشرته في هذة المدونة عن مفهوم الوحي في كل من الإسلام والمسيحية.

الواضح انك في حاجة للقراءة أكثر والتعلم قبل التكلم.

هذا اليوتيوب وغيره ليست هي طريقة الحوار..

ان كنت تريد ان تفتح نقاش موضوعي في هذا الامر.. فمرحبا بك.

لا اريد مواقع أو فيديوهات من اليوتيوب.

أنا أتناقش معك أنت ولست اتناقش مع اليوتيوب.

إن كنت انت تريد ان تحاججني فلتتفضل انت شخصياً ولتكتب ما تريد وليكن ردك بالأدلة..

وستجد ردي جاهزا في اقرب وقت..

مرحبا بك دائما وتحياتي

:)

SERVANT OF JC يقول...

اما عن فيلم اليوتيوب هذا (الحقيقة الصارخة لمحمد في الإنجيل).. فتم الرد عليه في هذة الرسالة وبيان حقيقته..

إليك خمسة أدلة قاطعة تثبت ان هذا الفيلم مفبرك!

http://christ-way-truth-life.blogspot.com/2010/08/blog-post_20.html

QFanTasyQ يقول...

المقصد من ابراز الإحترام أن تتلفظ ألفاظ مناسبة عندما تتكلم عن رسولنا الكريم (عليه الصلاة والسلام) فليست المشكلة أن تقول : المسلمين ليسوا على دين الحق . بل المشكلة أن يــُلزمني أحترام أبن المطهــّرة مريم (عليهما الصلاة والسلام) فإن خالفتُ ذلك فقد كفرت. في مقابل أن حديثك حول محمّد كأنــّك تتكلم عن شخص عامي في الشارع! فإنتبه بارك الله فيك. النقطة التي أثرتها عن آية التبشير بمحمد أعتقد إذا كنت لا تقبل اليوتيوب (أو حقائق اليوتيوب) فقدأعطيتك رابط لموقع غير اليوتيوب يــُجيب على كل تساؤلاتك ويفندها تفنيد ، فكما قلت فهمك للآية خاطئ صدقني ، فكيف تبني عليها كل هذه التساؤلات ما دام أن الأساس خاطئ ، أجب ؟؟ وسنأتي للمقطع الذي فيه ظهر لك أسم محمّد صريحا واضحــًا .. سؤال : ما المهم في لزوم معرفة شخصية صاحب المقطع ؟؟ هو صاحب القناة التي في اليوتيوب لو تدري ، ولكن يعجز عقلك الباطني تقبّل مثل هذه الحقيقة الجليّة.

QFanTasyQ يقول...

وإذا أردت أن تشاهد بعينك (مــَن الذي يتفنن بفبركة الحقائق) أمطــركــ أنا فضائح قناة الحياة التي تفتخر فيها في مدونتك :

فضيحة المتنصر السعودي عبد الفادي على قناة الحياة
http://www.youtube.com/watch?v=9snGaj_yYjE


فضيحة نديم متنصرة قناة الحياة
http://www.youtube.com/watch?v=UG1c2SCFGJY


كشف كذب نصراني ادعى أنه متنصر على قناة الحياة
http://www.youtube.com/watch?v=uAVkSsUOyYA&feature=related




الله في الإسلام يصلي!؟ - فضيحة لوحيد الكذاب
http://www.youtube.com/watch?v=u9H2mHVq9V0



وهذا المقطع على نفس الموّال:
كشف حقيقة شخص ادعى انه تنصر وتحول للمسيحية
http://www.youtube.com/watch?v=2vanDsuMLhU&feature=related


While __



Jewish Girl Converts to Islam
http://www.youtube.com/watch?v=_9XVB_uYppE


White woman from Texas becomes a Muslim
http://www.youtube.com/watch?v=bhr_vbly9j8&feature=related
(واستمع جيداً على تساؤلها)



إسلام ألماني وألمانية على يد الشيخ الحويني في ألمانيا
http://www.youtube.com/watch?v=iEMwxrnaj2Y&feature=fvst

إسلام دانيال الذي كان وراء منع المآذن بسويسرا
http://www.youtube.com/watch?v=tWh1eo_DPgQ&feature=related

Why He Convert in Islam
http://www.youtube.com/watch?v=p7a7ywCJ65Y&feature=related

...And many

QFanTasyQ يقول...

فإن كنتم على دين الحق لــِمَ كل هذه الخزعبلات والتمثيليات لكي بالقليل تجعلون الناس تنظر لمسألة : مسلم تحوّل للمسيحية؟؟ فبعد هذه الأكاذيب القبيحة -التي لا يرضاها لا دين ولا عقل- استيقنت أنكم ضعفاء بالحجة الدينية والعقلية. فإن كنت قاصراً في العلم كما تشير إليّ نورني بارك الله فيك .. فما معنى هذا القول : يا ابن آدم كان امرأتان ابنتا ام واحدة. 3 وزنتا بمصر.في صباهما زنتا.هناك دغدغت ثديّهما وهناك تزغزغت ترائب عذرتهما.20 وعشقت معشوقيهم الذين لحمهم كلحم الحمير ومنيّهم كمنيّ الخيل. سفر حزقيال - إصحاح23 - من العدد 1 إلي 20 .. انتهى .. وهل صحيح ضميراً وعقلــًا أنَّ هذا كلام الله !! وفي الختام ما تقول في المقطع الأخير في مشاركتي السابقة ؟؟ هل شاهدته كباحثــًا عن الحق أم هي مسألة عناد وتعصب فلم تشاهده؟؟

SERVANT OF JC يقول...

FanTasy

أي ألفاظ غير مناسبة تقصدها..؟؟

هل اذا تم ذكر اسم (محمد) دون أن أصلي وأسلم عليه أكون بذلك قد خرجت عن الإحترام الذي تريده..؟! هل هذا هو مقصدك..؟؟ أتريد أن تفرض عليّ أن أصلي وأسلم علي نبيك محمد كما تفعل أنت وإخوانك من المسلمين..؟!! شيء غريب فعلاً!! اما احترامك لعيسي بن مريم او عدم احترامك له.. فهذا الأمر لا يعني لنا شيئاً طالما أنك تعتبره مجرد عبد ورسول!

بخصوص فيلم اليوتيوب.. فأطلب منك أن تعطيني التفاصيل عن صاحب ومنتج هذا الفيلم أولاً. صاحب القناة يدعي أن الفيلم من انتاج أمريكي والفيلم يقول ان مجموعة من علماء النصرانية واليهودية أجمعوا علي وجود اسم محمد في الإنجيل.. فمن هم هؤلاء العلماء وما هي اسماءهم..؟؟ وما هي الشركة المنتجة لهذة النوعية من الأفلام..؟؟

لا تقل لي ان هذا لا يهم! بالعمس.. كل هذة الأمور تهمني لأنه ينبغي أولاً أن اتحقق من مصداقية فيلم كهذا قبل ان اخوض فيما يعرضه! فلعل هذا الفيلم مفبرك بطريقة ما لخداع من يشاهده.. إذن فلتثبت لنا من القائم علي هذا الفيلم ومن الجهة المنتجة ومن هم العلماء اليهود والمسيحيين الذين اشتركوا فيه (علي حد زعم مؤلف الفيلم) وما هي اسماءهم.. ووقتها اناقشك في المحتوي..

هل اتفقنا؟

غير معرف يقول...

شكرا لك جزيل الشكر على هذه المقالة الرائعة والغنية بالمعلومات التي أستثرت أن أقف عندها للتعليق،
فالبدية لك يا كاتب المقال لو كنت مقتنعاً بما كتيته ومدركاً لصحة ما جاء في مقالتك فكيف تتنبأ بمهاجمة المسلمين لك كما هو واضح في الرسالة التي استخدمتها في بداية طلب التعليق،
أقول لك وبأختصار شديد:
قال تعالى في كتابه الكريم:"
انا نحن نزلنا الذكر وانا له
لحافظون".

نعم هذه ايه تعني ان الله منزل القران وانه حفظه من اي ضياع او تحريف
اردت ان ادخل كل يوم في صميمي دينكم وساتعمق لاخرج لكم من داخ البالونه التي تعيشون بداخلها اشياء جديده تعلم الجميع انكم والله العظيم تعيشون في وهم وتحاولون ان تجعلوه واقع.
وشكراً لك لانك اقنعتني بإن ديني لا مثيل له بين الأديان جميعها وما زادني مقالك إلا إيماناً بالله وبرسول الله.
" أشهـد أن لا إله الا الله .. وأشهـد ان محمد رسـول الله"

Related Posts with Thumbnails