ليس الهدف من الموقع الإساءة الشخصية للمسلم أو السخرية من عقيدته.. هدفنا هو الحوار الموضوعي القائم علي إستخدام الأدلة العقلية بطريقة حيادية ومحترمة

10 ديسمبر، 2010

فاضل سليمان.. والمسلمون هم الآريوسيون الجدد!


علي قناة الجزيرة "الطائفية":

المهندس فاضل سليمان يعترف بأن آريوس "الهرطوقي" كان مسلماً وموحدّاً بالله!


حسناً فعلت يا استاذ فاضل!

إن كان آريوس "الهرطوقي" مسلماً وموحدّاً بالله كما تقول..

فهذا لا يعني سوي أن العقيدة الإسلامية هي إمتداد للهرطقة الآريوسية!

وبما أن المسيحيين الأوائل قد تصدوا للآريوسية وحاربوها فكرياً.. فنحن المسيحيون أبناء القرن الواحد والعشرين يكون لدينا الحق أيضاً في فحص وإنتقاد هرطقة "الإسلام" التي تحاول أن تطعن في الإيمان المسيحي السليم بإنكار لاهوت المسيح ونفي صلبه!

ملخص لأفكار آريوس الهرطوقي عن طبيعة السيد المسيح:

نادي آريوس صاحب البدعة الآريوسية بتعاليم وأفكار مخالفة للإيمان المسيحي جاء بها من الفلسفات الوثنية المنتشرة في ذلك الوقت, وكان من أبرز هذة الأفكار:

·         أن المسيح الكلمة (اللوغوس) ليس إلهاً حقيقياً.
·         أن المسيح الكلمة هو خالق الكون, ولكنه في نفس مخلوق من الله الإله الحقيقي. بمعني آخر أعتقد آريوس بأن الله قد خلق الكلمة (المسيح) من أجل أن يخلق به العالم والمادة.
·         أن المسيح الكلمة ليس أزلياً مع الله, وليس من جوهر الآب ولا يشاركه طبيعته.
·         أن المسيح الكلمة ليس مساوياً لله في الجوهر, بل هو كائن أقل وأدني من الله.
·         أن المسيح الكلمة هو كائن وسيط بين الله الإله الحقيقي (الآب) وبين العالم المخلوق.
·         أن المسيح الكلمة هو "ابن" لله وتقوم بينهما علاقة تبني.
·         أن الروح القدس هو أول خلائق المسيح الكلمة, وإنه أقل من اللوغوس.

إذن فآريوس بالفعل قد أنكر إلوهية المسيح وجعله كائناً أقل من الله. ولكنه في ذات الوقت لم ينكر بنوة المسيح لله وأن المسيح هو خالق الكون!

فهل يؤمن المسلمون بأن المسيح هو "ابناً لله" وإنه هو "خالق الكون" حتي يصف هذا المخبول المدعو فاضل سليمان الهراطقة من أتباع آريوس بأنهم كانوا مسلمون وموحدّون بالله..؟!!

كفاكم كذباً!

هناك 4 تعليقات:

غير معرف يقول...

http://abogaser.wordpress.com/الرد-على-الأستاذ-فاضل-سليمان/

This is my dear brother what Muslims wrote about this REFUTING Fadhel as LIER

انسان جديد في المسيح يقول...

آريوس يقول ان الله الآب خلق الها آخر هو الابن يسوع المسيح ، ويقول المسيحيون ان الله الآب هو (يهوه)والله الابن هو (يهوه) والله الروح القدس هو (يهوه) الاقانيم الثلاثة في الله الواحد، وان المسيح هو الله الظاهر في الجسد، فمن هم الموحدون ؟ آريوس ام المسيحيون ؟

SERVANT OF JC يقول...

عزيزي الغير معرف

أشكرك علي المرور وعلي الرابط..

بالفعل الكثير من المسلمين العقلاء يرفضون سخافات أمثال هذا الرجل المدعو فاضل سليمان!

SERVANT OF JC يقول...

عزيزي انسان جديد في المسيح..

بالفعل كما تقول فإن الأفكار التي جاء بها المهطرق آريوس هي الشرك بعينه. فآريوس يقول بوجود إله حقيقي هو الله (الآب) مع إله آخر "ثانوي" هو المسيح الذي هو مخلوق من الله ولكنه في نفس الوقت هو خالق الكون!

إذن فآريوس يقول بوجود خالق آخر بجانب الله (الذي هو من المفترض إنه لا خالق غيره!).. وهذا هو الشرك الأكبر في الإسلام!

فيأتي هذا المضلل فاضل سليمان ليكذب علي البسطاء من المسلمين ويقول إن آريوس كان مسلماً وموحداً بالله وهذا كله في سبيل تبريره لغزو العرب لمصر ونهبها وإحتلالها!

أشكرك عزيزي مرة اخري والرب يبارك حياتك.

Related Posts with Thumbnails